عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 11-30-2018, 12:40 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,906
افتراضي

🍃3⃣🍃

عدد الانبياء و الطريق إلي معرفتهم ■

✋ أقتضت حكمة الله تعالي في الأمم قبل هذه اﻷمة أن يرسل في كل منها نذيرا ؛ و لم يرسل رسولا للبشرية كلها إلا محمد صل الله عليه وسلم و اقتضي عدله
ألا يعذب أحدا من الخلق إلا بعد أن تقوم عليه الحجة :

{ وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّىٰ نَبْعَثَ رَسُولًا }
[سورة اﻹسراء 15]
من هنا كثر الأنبياء و الرسل في تاريخ البشرية كثرة هائلة ؛ قال تعالى :

{ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا ۚ وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ }
[سورة فاطر 24]
✋ و قد أخبرنا رسول الله صل الله عليه وسلم بعدة الأنبياء والمرسلين ؛ فعن أبي ذر رضي الله عنه قال : قلت : يارسول الله ؛ كم المرسلون ؟ قال :
(( ثلاثمائة و بضعة عشر جما غفيرا ))
و قال مرة :
(( خمسة عشر ))
وفي رواية أبي أمامة ؛ قال ابو ذر :
قلت : يارسول الله ؛ كم وفاء عدة الأنبياء ؟ قال : مائة ألف و أربعة و عشرون ألفا ؛ الرسل من ذلك ثلاثمائة و خمسة عشر جما غفيرا ))

■ من الأنبياء و الرسل من لم يقصصهم الله علينا ■

👈 وهذا العدد الكبير للأنبياء و الرسل يدلنا علي أن الذين نعرف أسماءهم من الرسل و الانبياء قليل ؛ و أن هناك أعدادا كثيرة لا نعرفها ؛ و قد صرح القرآن بذلك في أكثر من موضع ؛ قال تعالى :

{ وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَرُسُلًا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ ۚ }
[سورة النساء 164]
وقال :
{ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ مِنْهُمْ مَنْ قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ } ۗ
[سورة غافر 78]
👈 فالذين أخبرنا الله بأسمائهم في كتابه او أخبرنا بهم رسوله صلى الله عليه وسلم لا يجوز أن نكذب بهم ؛ و مع ذلك فنؤمن أن لله رسلا و أنبياء لا نعلمهم .

التعديل الأخير تم بواسطة أم حذيفة ; 11-30-2018 الساعة 12:42 AM
رد مع اقتباس