ملتقى قطرات العلم النسائي
 
 

الـــمـــصـــحـــــف الـــجـــامـــع
مـــصـــحـــــف آيـــــات
موقع الدرر السنية للبحث عن تحقيق حديث

العودة   ملتقى قطرات العلم النسائي > ::الملتقى العام:: > ملتقى الحديث وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #51  
قديم 08-19-2021, 10:46 PM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 2,365
افتراضي



🌟القاعدة التاسعة والأربعون:

"انظروا إلى من هو أسفل منكم"

📌هذه قاعدةٌ نبوية قيّمة، تدعو إلى شكر المُنعِم المتفضّل، وتدعو إلى الاعتراف بنعمه، والتحدّث بها، والاستعانة بها على طاعته، وفعل جميع الأسباب المعينة على الشكر.

💡وقد أرشد النبي صلى الله عليه وسلم إلى هذا الدواء العجيب، والسبب القوي لشكر نعم الله، وهو: أن يلحظ العبد في كل وقت مَن هو دونه في العقل والنسب والمال، وأصناف النعم، فمتى استدام هذا النظر اضطره إلى كثرة شكر ربه والثناء عليه؛ فإنه لا يزال يرى خلقًا كثيرًا دونه بدرجاتٍ في هذه الأوصاف، ويتمنى كثيرٌ منهم أن يصل إلى قريب مما أوتيه من عافية ومال ورزق، وخَلق وخُلق؛ فيحمد الله على ذلك حمدًا كثيرًا.

🍃 فمن وُفق للاهتداء بهذا الهدي الذي أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم لم يزل شكره في قوة ونمو، ولم تزل نعم الله عليه تترى وتتوالى،

⚠️ ومَن عکس القضية! فارتفع نظره، وصار ينظر إلى مَن هو فوقه في العافية والمال والرزق وتوابع ذلك؛ فإنه لا بد أن يزدري نعمة الله، ويفقد شكره، ومتى فقد الشكر ترحّلت عنه النعم، وتسابقت إليه النقم، وامتُحن بالغمّ المُلازم، والحزن الدائم، والتسخّط لما هو فيه من الخير، وعدم الرضى بالله ربًّا ومدبرًا، وذلك ضررٌ في الدين والدنيا!

🥀 واعلم -أيها المُوفَّق- أن مُجالسة المساكين توجب رضى من يجالسهم برزق الله -عز وجل-، وتعظم عنده نعمة الله -عز وجل- عليه بنظره في الدنيا إلى مَن دونه، ومُجالسة الأغنياء توجب السخط بالرزق، ومدّ العين إلى زينتهم وما هم فيه، وقد نهى الله -عز وجل- نبيه صلى الله عليه وسلم عن ذلك فقال تعالى: {وَلَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَىٰ مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِّنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ ۚ وَرِزْقُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰ} [طه : 131]

اللهم قنّعنا بما رزقتنا، وزدنا من فضلك، وارزقنا شكر نعمك، وحسن عبادتك، اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا، ولا مبلغ علمنا، ولا غاية رغبتنا، واجعل اللهم الجنة دارنا ومأوانا.

💫من كتاب: قواعد نبوية- أ.د.عمر المقبل (باختصار)💫

ღ قوت القلوب

التعديل الأخير تم بواسطة أم حذيفة ; 08-19-2021 الساعة 11:03 PM
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 08-24-2021, 01:23 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 2,365
افتراضي


🌟القاعدة الخمسون:

"إذا مات الإنسان انقطع عملُه إلا من ثلاث"

🌱 عطايا المنّان لا تنتهي، وهِباته لعباده المؤمنين لا تنفد، وما في هذه القاعدة النبوية الجليلة إنما هو قطرةٌ مِن فَيض فضل الله الكريم -جل وعلا-، فلِكَرم المؤمن على ربه، لم يُغلق عنه أبواب الحسنات حتى وهو ميت تحت أطباق الثرى!

📍وتمام هذه القاعدة النبوية هي قوله صلى الله عليه وسلم: "إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، وعلم ينتفع به، وولد صالح يدعو له".

🖋وفي ذكر «العلم» وتقييده بالنافع، حثٌّ على طلب العلم الذي ينفع العباد في دينهم ودنياهم، سواء كان في علم الشريعة -وهو أشرف العلوم- أم في علومٍ أخرى يحتاجها الناس، كالطب والهندسة ونحوها...

✨وفي ذكر «الصدقة الجارية» دعوةٌ لاكتساب المال من طرقه المباحة، وثناء على الباذلين... وفي التعبير بـ«الجارية» إشارةٌ إلى أهمية العناية بالمال الذي يتعدى نفعه، ولعلَّ الأوقاف من أظهر هذه الصور...

👤 وثالث هذه الأسهم النبوية «الولد الصالح»:
وهنا لم يعيّن، هل هو ولد الصلب؟ أم الحفيد من جهة الأبناء أو البنات، وهل هو ذكر أو أنثى؟ بل قال: "أو ولد"...

💡وأشار الحديث إلى أعظم المنافع التي تُرجى من الولد، وهي: الدعاء...

💐 وقد يجتمع للعبد في شيء واحد عدة منافع: كالولد الصالح العالم، الذي سعى أبوه في تعليمه، وکالكتب التي يَقِفُها، أو يَهَبها لمن ينتفع بها.

🕯ويُستدَلّ بهذا الحديث على: الترغيب في التزوّج، الذي من ثمراته حصول الأولاد الصالحين، وغيرها من المصالح، كصلاح الزوجة وتعليمها ما تنتفع به، وتنفع غيرها...

اللهم اجعلنا مفاتيح للخير، مغاليق للشر، وبارك لنا في أوقاتنا وأعمارنا، واجعل أعمالنا وأقوالنا في مرضاتك، وتمدّنا بعد موتنا بطيب رحماتك.

💫من كتاب: قواعد نبوية- أ.د.عمر المقبل (باختصار)💫

ღ قوت القلوب ღ

التعديل الأخير تم بواسطة أم حذيفة ; 08-24-2021 الساعة 01:46 AM
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 08-28-2021, 06:17 PM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 2,365
افتراضي

الحمدلله رب العالمين
تم نقل هذه السلسلة المباركه
نسأل الله العظيم القبول ،
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

الساعة الآن 08:35 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
Powered & Developed By Advanced Technology