ملتقى قطرات العلم النسائي
 
 

الـــمـــصـــحـــــف الـــجـــامـــع
مـــصـــحـــــف آيـــــات
موقع الدرر السنية للبحث عن تحقيق حديث

العودة   ملتقى قطرات العلم النسائي > ::الملتقى العام:: > ملتقى القرآن وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-04-2011, 06:31 PM
الصورة الرمزية أم سليمان
أم سليمان أم سليمان غير متواجد حالياً
مشرفة ملتقى البراعم والأسرة المسلمة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 458
Icon36 خطأ شائع فى قراءة سورة التكاثر‏

السلام عليكن و رحمة الله و بركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

( أَلْهَـكُمُ التَّكَّاثُرُ * حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ * كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ *

ثُمَّ كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ * كَلاَّ لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ * لَتَرَوُنَّ
الْجَحِيمَ * ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ * ثُمَّ لَتُسْـَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ)
* قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في تفسير الآيات:

- ( كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ ) أي: سوف تعلمون عاقبة أمركم
بالتكاثر الذي ألهاكم عن الآخرة. ( ثُمَّ كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ)
وهذه الجملة تأكيد للردع مرة ثانية. ثم قال تعالى:
( كَلاَّ لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ ) يعني: حقًّا لو تعلمون
علم اليقين لعرفتم أنكم في ضلال، ولكنكم لا تعلمون
علم اليقين، لأنكم غافلون لاهون في هذه الدنيا،
ولو علمتم علم اليقين لعرفتم أنكم في ضلال وفي
خطأ عظيم. ثم قال تعالى: ( لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ*
ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ ) لترون هذه الجملة مستقلة
ليست جواب «لو» ولهذا يجب على القارىء أن
يقف عند قوله: (ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ )
ونحن نسمع كثيراً من الأئمة يصلون الآيتين مع
بعضهما فيقولون:
( كلا لو تعلمون علم اليقين لترون الجحيم ) وهذا
الوصل إما غفلة منهم ونسيان، وإما أنهم لم يتأملوا
الآية حق التأمل، وإلا لو تأملوها حق التأمل لوجدوا
أن الوصل يفسد المعنى لأنه إذا قال:
( كَلاَّ لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ) صار
رؤية الجحيم مشروطة بعلمهم، وهذا ليس بصحيح،
لذلك يجب التنبه والتنبيه لهذا من سمع أحداً يقرأ
فيصل آيتين ببعضهما ينبه ويقول له: يا أخي هذا
الوصل يوهم فساد المعنى، فلا تصل وقف.
أولاً: لأنها رأس آية، والمشروع أن يقف الإنسان
عند رأس كل آية.

ثانياً: أن الوصل يفسد المعنى
(كَلاَّ لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ ) إذاً لترون
الجحيم جملة مستأنفة لا صلة لها بما قبلها، وهي جملة
قسمية، فيها قسم مقدر والتقدير: والله لترون الجحيم،
ولهذا يقول المعربون في إعرابها: إن اللام موطئة للقسم،
وجملة «ترون» هي جواب القسم، والقسم محذوف والتقدير
«والله لترون الجحيم» والجحيم اسم من أسماء النار ثم
لترونها عين اليقين تأكيد لرؤيتها، ومتى ترى؟ تُرى يوم
القيامة.



لمزيد من المعلومات ارجع الى تفسير سورة التكاثر
منقول
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-12-2011, 02:37 PM
الصورة الرمزية هند
هند هند غير متواجد حالياً
مشرفة ملتقى القرآن وعلومه
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,493
افتراضي

جزاكِ الله خيراً
أم سليمان الحبيبة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

الساعة الآن 07:58 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
Powered & Developed By Advanced Technology